ملكوت هذه الأرض

هدى بركات

تبدأ أحداث الرواية في العشرينيات من القرن العشرين لتتوقف عند عتبة الفصول الأولى للحرب الأهلية اللبنانبة في السبعينيات. بين الخرافة السحرية والوقائع المدونة بخفة الحكاية الشعبية لتاريخ منطقتهم٬ تعيش شخصيات عائلة "المزوقية" في مرتفعات لبنان الشمالية حيث "يتحصن" هؤلاء الموارنة من أعدائهم الكثيرين٬ القريبين والبعيدين٬ وحيث تمر الحروب٬ الداخلية وتلك التي عصفت بالبلاد على مدى القرن. ورغم المتغيرات الكبيرة التي لحقت بتفاصيل حياتهم ظل أفراد هذه العائلة كأنهم لم يتأثروا بالتغييرات التي أتت بها الحرب. ليست "ملكوت هذه الأرض" رواية تاريخية٬ وليس لمسارات شخصياتها أية صفة تمثيلية. لكنهم - ربما - في أفراحهم البسيطة وفي شظف عيشهم٬ كما في لهوهم السعيد وأوهامهم الكثيرة٬ يظهرون ببراءة الجهلة. تلك التي لن تبقى كذلك.

 

ترشيح

القائمة الطويلة 2013