الترجمات

تهدف الجائزة العالمية للرواية العربية إلى مكافأة التميّز في الأدب العربي المعاصر وتشجيع الإقبال على قراءة هذا الأدب عالمياً.

يتمتع الكتّاب الذين وصلت كتبهم إلى القائمتين الطويلة والقصيرة بارتفاع مبيعات كتبهم في العالم العربي وعالمياً من خلال ترجمة رواياتهم إلى لغات أخرى.

تُرجمت الروايات الفائزة بالجائزة في السنوات التسع الأخيرة إلى الإنجليزية بالإضافة إلى عدّة لغات أخرى منها البوسنية والفرنسية والألمانية والنروجية والإندونيسية. صدرت رواية "واحة الغروب" لبهاء طاهر في بريطانيا لدى دار سبتر، وهي إحدى فروع هودر وستوتن، في العام 2009، وترجمت إلى ثماني لغات عالمية، وصدرت رواية "عزازيل" (2009) ليوسف زيدان باللغة الإنجليزية عن "أتلنتك بوكس" في أبريل/نيسان 2012. كما نشر كل من رواية "ترمّي بشرر" (2010) لعبده خال ورواية "القوس والفراشة" (2011) لمحمد الأشعري باللغة الانجليزية عن مؤسسة بلومسبري قطر للنشر في العام 2012، وصدرت رواية "ساق البامبو" لسعود السنعوسي عن مؤسسة بلومسبري قطر للنشر في أبريل/نيسان 2015، كما صدرت رواية "طوق الحمام" لرجاء عالم في أمريكا عن دار أوفرلوك وفي بريطانيا عن دار داكوورث في حزيران/يونيو 2016. وسيتم نشر رواية "فرانكشتاين في بغداد" لأحمد سعداوي عن دار بنجوين في الولايات المتحدة ودار وون ورلد في المملكة المتحدة في العام 2018.

بالإضافة إلى الروايات الفائزة هناك روايات عديدة وصلت الى القائمة القصيرة ونالت عقود ترجمة في أمريكا الجنوبية وأوروبا وآسيا.

 اضغط هنا لتحميل قائمة بالكتب الفائزة بالجائزة العالمية للرواية العربية والتي تم ترشيحها في القائمتين القصيرة والطويلة التي تمت ترجمتها.

 سيتم تحديث هذه القائمة أربعة مرات سنوياً بالأعمال مترجمة جديدة.